• Loading...

الوجب المدرسي والعنف النفسي

الوجب المدرسي والعنف النفسي
أحمد إبراهيم الخولي
حنين الرويلي

الترببة قبل التعليم شعار وجب علينا ان نرفعه  ولكن للاسف مدارسنا خاليه من ذلك وتقع تحت وطأة العنف المدرسي الذي تمارسه المدارس من خلال تعنيف الطلاب والطالبات ،
للعنف تأثيرات نفسية كبيره ترافق التلاميذ في حياتهم الى ان تشيخ ادمغتهم  ويتوفاهم الله وهم في وهم المعاناه ترتسم في مخيلاتهم تلك ااسلوكيات الغير مسؤلة عن تكوين مستقبل هذا الطفله او ذاك الشاب . كل هذا بسبب  الامتناع عن القيام بعمل معين او عدم اتقانه او تأخير عن الدوام المدرسي وغير ذلك من الواجبات لتي يخفق  فيها التلميذ دون علم المدس او المدرسه بتأثير حجم علمية بالضرر النفسي التي سوف  تحدث مقابل هذه الأفعال الشخصيه ذات القوة السكلوجيه فقدان  السيطرة وجعل التلميذ أو الطفل يفقد ظائفه السلوكية والوجدانية، والذهنية، والجسديه ويطبق ذلك السلوك السئ عندما يكبر وتكون اامدرسه اول مساهم في خلق العنف الأسري والعنف ضد المرأة والعنف الديني والعنف المدرسي ولهذه وجب علينا مراجعة المدارس لاطمئنان على سلوك ابنائنا .
ان مفهوم العنف  عكس مفهوم التربية وذلك لان التربية تعتمد على بناء الإنسان تشخيص ملامحه النفسية وهذه الامر يدخل ضمن الفلسفة التربوية التى من خلالها الاجيال الجديد المتسلحة بالثقة بالنفس قبل العلم .والخوف من ان تصبح الظاهرة  تعميم رسمي بمدارسنا وتأثر بها الكثير وتصبح عاده بالجميع فلا بد من الوقوف واتخذ موقف منها لا الاستسلام للسئ من الافعال ولا نترك مجال للانهزام لاحكام السلوكيات  البشرية والتفاعل معها بعواطف مهنية حتى تستشرى بيننا وتغزونا من خلال اطفالنا 

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك