• Loading...

الطبعة الثالثة لرواية "لا تغتصبوا قلبي" للكاتبة ألفت الشابوري في معرض الكتاب

أحمد إبراهيم الخولي
تدخل الكاتبة ألفت الشابوري معرض الكتاب بروايتها "لا تغتصبوا قلبي" بطبعتها الثالثة والصادرة عن "بورصة الكتب".
رواية "لا تغتصبوا قلبي"  إجتماعية رومانسية تناقش فيها الكاتبة عدة قضايا إجتماعية في إطار رومانسي من خلال نموذجين من علاقات الحب لتفرق بين الحب الحقيقي النقي الذي يصمد أمام عواصف الزمن وبين حب التيكاوي او نذوة المشاعر الذي يتحطم عند أول عقبة تقابله . 
 وفى وسط الاحداث تلامس عدة قضايا منها: 
● الزواج بدون حب لملئ فراغ عاطفه او حنيه
● فرق السن الكبير بين الزوجين واثره على علاقتهما 
● الزواج المبكر قبل نضوج القلب والمشاعر والعقل وتبعاته 
● الزواج العقلي المبني على مكانة الزواج الإجتماعية والمادية وليس على المشاعر والتفاهم
● اثر اهمال الزوج لزوجته وصب اهتمامه على عمله واهماله لمتطلبات الزوجه من مشاعر الحنان والاحتواء اللى بيخليها تحت الضغط تبحث عنه عند اول شخص يلعب على الوتر ده 
● اثر تعنت الاهالى فى الزواج والتشبث بالجاه والمكانه الاجتماعيه 
● الخلافات الزوجيه المتعلقه بالنصيب فى الخلفه وما يترتب عليها

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك